إضراب الكرامة

بيرزيت – 3 أيار 2017

يخوض أكثر من 1500 معتقل فلسطيني إضراباً مفتوحاً عن الطعام من أجل الكرامة. أحدهم محمد أبو سخا، وهو طالب ومدرب وعارض سيرك. بدأ الإضراب يوم 17 نيسان أي مضى عليه 17 يوماً، مما أدى الى تدهور الحالة الصحية للكثيرين.

يرفض المضربون الفلسطينيون عن الطعام التعذيب وسوء المعاملة والإهمال الطبي للمعتقلين الفلسطينيين على أيدي السلطات الإسرائيلية فضلاً عن الإستخدام المفرط للإعتقال الإداري، الذي حظره القانون الدولي باستثناء حالات محددة. مطالبهم بسيطة تتعلق بزيارة الأهل وإنهاء التعذيب وتوفير علاج طبي مناسب وإنهاء سياسة الإعتقال الإداري ومنحهم الحق في محاكمة عادلة، ... وغيرها

محمد هو أحد المعتقلين إدارياً منذ حوالي 18 شهراً.

عائلة أبو سخا وأصدقائه قلقون على وضعه فلن تصلهم أخبار محمد غالباً بسبب منع زيارة المحامين. انضمت والدة محمد للمضربين عن الطعام من منزلها قائلة: " بدي أحس بكل دوخة ووجع راس بحس فيه وهو مضرب، بدي أعيش حالته"
دعوا العالم يعرف ما يجري! ادعموا المضربين عن الطعام ! أضربوا عن الطعام ليوم واحد أو شاركوا بتحدي الماء والملح.
انشروا وسيلة تضامنكم على وسائل التواصل الإجتماعي وقوموا بدعوة وسائل الإعلام.
#Free Abusakha
#Freedom for all prisoners
#Hungerstrike
# مي_ملح
#إضراب_الكرامة

للمزيد من المعلومات عن الإضراب عن الطعام:

 

تابعونا: